27 سبتمبر، 2021

مجلس منبج العسكري يعقد اجتماع طارئ مع قيادت الالوية و الافواج و مؤسسات العسكرية

مجلس منبج العسكري يعقد اجتماع طارئ مع قيادت الالوية و الافواج و مؤسسات العسكرية
بحضور كافة القيادات العسكرية و مؤسسات التابعة لمجلس منبج العسكري ، تم عقد اجتماعا طارئا بصدد الاوضاع الراهنة في مدينة منبج .
وتطرق الاجتماع للنقاش حول الوضع السياسي بشكل العام في شمال شرق سوريا، و مدينة منبج على وجه الخصوص. ولا سيما في هذه المرحلة الحساسة التي نمر بها، بصدد توتر الأوضاع داخل المدينة، خلال الأيام الأخيرة. وعلى الرغم من استجابة الإدارة المدنية للمطالب الشعبية المحقة، إلا إنه هناك أطراف تحاول جر المنطقة إلى بوتقة الفتنة و إحداث خلل في عنصر الأمن و الاستقرار داخل المدينة، وفتح هوة كبيرة بين الشعب و إدارته.  و من أهم ما توصل إليه المجلس من خلال النقاشات هو وجود خطر كبير من خلال استغلال النظام و تركيا تلك الأوضاع و التحشد على الحدود، سواء كان المناطق الواقعة تحت سيطرة النظام أول الاحتلال التركي. و آخرها تحشدات النظام على الحدود من قرية جب مخزوم إلى تل أسود، و تحشد كبير على معبر  التايهة و أبو كهف جنوب مدينة منبج.
و على عذا الأساس توصل الاجتماع إلى نتيجة هامة مفادها تنبيه كافة القيادات و المقاتلين عدم الانجرار خلف هذه الفتن و عدم السماح لها و توخي الحيطة و الحذر تجاهها و حيث ان مسؤلية حفظ امن و استقرار منبج مسؤولية جماعية.
و في نهاية الاجتماع عزى المجلس العسكري كافة عوائل الضحايا، و تمنى الشفاء العاجل للجرحى.

المركز الإعلامي لمجلس منبج