5 أغسطس، 2021

بيان

بيان
افتتاح مكتب تجمع نساء زنوبيا في مدينة منبج وريفها

وألقي اليوم بيان باسم ” نساء زنوبيا “في مجلس المرأة المدني وجاء في البيان:

في ظل حقبة الأنظمة الاستبدادية المتعاقبة، التي استلمت دفة الحكم عقوداً طويلة،  فنضال المرأة ارتبط ارتباطاً وثيقاً بالمقاومة والحرية على أرض الواقع وانعكاس الصورة الحقيقة لها، عبر تكاتفها وتوحيد صفوفها وجهودها. إلا أن المرأة ما زالت تعاني من تبعات الحرب المستمرة بكل الأساليب والوسائل من الأطراف المتنازعة، من فقدان وتهجير ونزوح التي خلفت مآسي مخيفة ومفزعة حصدت آمال وطموحات الكثير من النساء.
تحت ذرائع مختلفة وكل هذه الممارسات التي تتعرض لها المرأة، لوأد صوت المرأة التواقة للحرية وإفشال ثورتها. إلا أن المرأة خلال السنوات الاخيرة، رصت صفوفها ووحدت جهودها وأبرزت قوتها، في النضال بكل مكوناتها،  نظراً لهذه الحقائق التاريخية والحماية والحفاظ على مكاسب ثورتنا، ثورة المرأة الحرة، التي تحققت بدماء شهيداتنا اللواتي سطرت أجمل ملاحم البطولة والفداء ولكي نصل إلى مرحلة السلام يتوجب علينا الاستمرار بطليعة  واعية ومنظمة، قادرة على قيادة المرحلة. ولتسويع القاعدة الجماهيرية النسائية واحتواء جميع النساء وتنظيمهن، لابد من الوصول إلى شكل نظام ديمقراطي وتعددي يضمن حقوقنا فمن هنا
نعلن اليوم افتتاح مكتب تجمع نساء زنوبيا في مدينة منبج وريفها، الذي هو نتاج نضال ثورة  المرأة والذي سيكون مرجعية كافة النساء وتوحيد هن.
ويعمل على تمكين وتوعية المرأة على كافة المستويات وإنهاء كافة اشكال العنف والتمييز ضد المرأة وتحقيق العدالة والمساواة بين المرأة والرجل.
وعهداً منا نحن حفيدات زنوبيا سوف نكمل المسيرة النضالية بكل إرادة قوية حتى تحقيق حياة حرة كريمة.