18 أكتوبر، 2021

في كل ليلة تتألق السماء بالنجوم, وتتألق سماء وطننا بشهدائنا الذين زرعوا الشموع في دروب النضال, وتتألق قلوبنا عندما نستجمع في مخيلتنا ذكرياتنا معهم, فإنهم يزيدوننا قوة فوق قوة عند تصادم الجبهات, لولاهم لا

في كل ليلة تتألق السماء بالنجوم, وتتألق سماء وطننا بشهدائنا الذين زرعوا الشموع في دروب النضال, وتتألق قلوبنا عندما نستجمع في مخيلتنا ذكرياتنا معهم, فإنهم يزيدوننا قوة فوق قوة عند تصادم الجبهات, لولاهم لا يكون هناك انتصار ولا أمان, بل هم من صنعوا هذه الانتصارات, وهم من أجبروا براثن الإرهاب من الهروب, وهم يمدوننا بمعنويات لكي نبقى على طريقهم, فبدون هذه المقاومة لا يكون الوطن صالح ومؤهل للعيش بسلام, الشهيد” عقيل الجاسم من مقاتلي مجلس منبج العسكري الذي أعطانا دروساً عن المقاومة البطولية التي أداها مع رفاقه لدحر التنظيم الإرهابي خارج وطننا الذي نعيش تحت رايته بكرامتنا وعزتنا, نعاهدك أيها الشهيد” بأننا نسير على طريقك مهما كلفنا الثمن.

سجل الشهيد كالتالي:

الاسم والكنية: عقيل الجاسم

اسم الأب    : محمد

اسم الأم     : فاطمة

محل وتاريخ الولادة: 1990

محل وتاريخ الاستشهاد: 12/7/2017 حملة تحرير مدينة منبج.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *