21 أكتوبر، 2021

جيش الاحتلال التركي يجدد إنتهاكاته على طول خط الجبهة الساجور  شمالي مدينة منبج.

جيش الاحتلال التركي يجدد إنتهاكاته على طول خط الجبهة الساجور  شمالي مدينة منبج.

لا يزال جيش الاحتلال التركي، يضرب بالأعراف والقوانين الدولية عرض الحائط، وذلك بقصفه للقرى الآهلة بالسكان المدنيين، على طول خط الساجور شمال مدينة منبج.
حيث قام جيش الاحتلال التركي، من صباح هذا اليوم الموافق 2021/7/30 في تمام الساعة 6:00 صباحاً. باستهداف القرى الشمالية لمدينة منبج،الواقعة على خطوط التماس، بين قوات مجلس منبج العسكري، وجيش الأحتلال التركي ومرتزقته، ولم يسلم لا الشجر ولا الحجر من قصف الاحتلال التركي، حيث الحق اضراراً في ممتلكات المدنيين من منازل وأشجار زيتون، وقد طال القصف العشوائي لجيش الأحتلال التركي، قرى التوخار الصغير، وعون الدادات ، وعرب حسن ، والدندنية . وقرت ويرات، بقذائف الهاون، من قواعده المتمركزة في قرى التوخار الكبير ، والحمران. وقد بلغ عدد القذائف حتى الآن 45 قذيفة الهاون. واستمر القصف حتى الساعة 6:30 مساء هذا اليوم.
وقد تسبب القصف بحالة من الخوف والهلع لدى المدنيين القاطنين في تلك القرى.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *