21 أكتوبر، 2021

الشهداء هم منابر ومشاعل التي تنير لنا وتحدد لنا درب الحرية, هم بينوا لنا ورسموا الطرق لكي نسير على خطاها,

الشهداء هم منابر ومشاعل التي تنير لنا وتحدد لنا درب الحرية, هم بينوا لنا ورسموا الطرق لكي نسير على خطاها, لنحقق ما كانوا يريدون تحقيقه, فهم من قاوم وقاتل لكي ينعم الشعب بالحرية والأمان, وهم من أراد أن يرفرف علم الحرية فوق عرين الوطن وهم من أراد أن تتألق الحرية في بلادنا, فالحرية هي التطور الأنيق الذي يتصف به شهدائنا فبدون الحرية سوف نبقى تحت الظلم والاستعباد إلى مر العصور, الشهيد” سهيل عطمونة من مقاتلي لواء التحرير الذي نال شرف الشهادة وهو مرابط في ساحات القتال في ساحات الشرف, وفي ذكرى استشهاده نجدد له عهدنا والقسم الذي أخذناه على عاتقنا بأننا لن نترك نضالهم وطريقهم الذي رسموه لنا بأن يعبث به أحد الرحمة كل الرحمة لشهدائنا والنصر لقضيتنا قضية الحرية والعيش المشترك.

سجل الشهيد” كالتالي :

الاسم والكنية : سهيل عطمونة

اسم الأب      : جمعة

اسم الأم       : زهرية

محل وتاريخ الولادة: 7/11/1979

محل وتاريخ الاستشهاد: 7/8/2015 حملة تل ابيض الجرن الأسود

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *