25 أكتوبر، 2021

مجلس منبج العسكري يحتفل بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لتحرير مدينة منبج

مجلس منبج العسكري يحتفل بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لتحرير مدينة منبج

تزامنا مع افتتاح دورة جديدة في أكاديمية الشهيد فيصل أبو ليلى، مجلس منبج العسكري يقيم مراسيما مهيبا بمناسبة قدوم الذكرى السنوية الخامسة لتحرير مدينة منبج من إرهاب داعش.  بحضور قيادات ومقاتلي مجلس منبج العسكري وممثلين عن وحداتهم العسكرية والمدنية ،  بدات  مراسيم الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت أجلالاً وأكراماً على أرواح الشهداء.  تلاها عرض عسكري قدمه مقاتلو ومقاتلات مجلس منبج والمرأة العسكري. وألقيت كلمة باسم مجلس منبج العسكري ألقاها الناطق الرسمي  ‘ شرفان درويش ‘وقال فيها: نعيش الآن الذكرى السنوية الخامسة لأعلان النصر في حملة تحرير منبج. خمس سنوات مضت على الانتصار. كما تعرفون في منبج كان هناك تنظيم أرهابي عاث فساداً وقتلاً وتشريداً بحق أهلنا، ولأنهم ناشدونا فقد بدأت قوات مجلس منبج العسكري وقوات سوريا الديمقراطية وبمشاركة فعالة من وحدات حماية الشعب والمرأة وبمساندة من التحالف الدولي عبر معارك استمرت شهرين ونصف من البطولات والتضحيات والفداء، ضحى رفاقنا من مؤسسي مجلس منبج العسكري وأحد ايقونات الحرب ضد الإرهاب ومعارك كوباني الشهيد البطل “فيصل أبو ليلى ” وإلى جانبه رفاق كثيرون. هذا التحرير الذي كان بداية لإنتحار داعش حيث تعتبر منبج المدينة الاولى الكبيرة التي كانت ترزخ تحت التنظيم الداعشي بمناسبة الذكرى السنوية  الخامسة لتحرير مدينة منبج تزامناً مع افتتاح دورة جديدة ،هذه القوات التي بُنيت بارادة الشهداء لن يكون مكان لمن يريد أن يعيث فساداً، وعلى هذا الأساس مرة أخرى في هذه الذكرى السنوية الخامسة لتحرير مدينة منبج وريفها من رجس داعش الإرهابي نجدد عهدنا، بأننا سنكون لإئقين بالتضحيات التي بذلت.
ومن ثم قدم المقاتلين القسم العسكري.
وأختتم الاحتفال ببعض الأغاني والدبكات الشعبية.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *