19 سبتمبر، 2021

استنكاراً للمجازر التي يرتكبها جيش الأحتلال التركي ،والتي ادت لارتقاء عدد من الشهداء ،وهم من المدنيين

استنكاراً للمجازر التي يرتكبها جيش الأحتلال التركي ،والتي ادت لارتقاء عدد من الشهداء ،وهم من المدنيين العزل والطواقم الطبية، في مناطق سنجار ، وناحية” أبو راسين” في ريف تل تمر السورية ، اصدرت لجنة الصحة في منبج وريفها بياناً إلى الرأي العام العالمي، من أمام مشفى الفرات في مدينة منبج ،وجاء في نص البيان:
بتاريخ السابع عشر من آب الجاري ، أقدمت طائرات الدولة التركية ، على استهداف مركز صحي وطبي في منطقة سنجار بمحافظة نينوى العراقية ، والتي تقع على الحدود السورية العراقية، نتج عن هذا الاستهداف ارتقاء أحد عشر شهيداً ، من المدنيين العزل والطاقم الطبي في المركز ، ورافقه القصف الذي قام به جيش الاحتلال التركي ومرتزقته ، على ناحية ابو راسين ،شمال مدينة تل تمر السورية، بخمسين صاروخاً وقذيفة مدفعية ، مما اسفر عن ارتقاء عدداً من الشهداء والجرحى ،من المدنيين معظمهم من النساء والأطفال ، وهذه الأعمال تصنف ضمن دائرة إرهاب الدولة ، وهذا الاستهداف هو الثاني للمنطقة خلال اربعة وعشرين ساعة، وسبقه قيام طائرات الدولة التركية ، باستهداف وسط منطقة سنجار ،مما أدى لأرتقاء عدد من الشهداء والجرحى ، وتعتبر هذه الأعمال اعتداءاً صارخاً ، على دولٍ ذات سيادة ، واستهداف مباشر للمدنيين العزل ،والطواقم الطبية، والمنشآت التي تعمل لحفظ حياة الانسان ، وهو مايعتبر جريمةً جديدةً في سجل جرائم الاحتلال التركي ، المستمرة بحق شعوب المنطقة ،كقطع المياه واحتلال المناطق ،ودعم المرتزقة والجماعات الراديكالية ، دون أي اعتبار لحقوق الانسان ، أو القوانين والمعاهدات الدولية ، التي تقضي باحترام سيادة الدول وحقوق الجوار ، وتجرِّم أي استهداف للطواقم والمنشآت الطبية ، في حالة الحرب والسلم على السواء.
نحن ممثلوا منظمات المدني ، وأعضاء لجنة الصحة في منبج وريفها، وطاقمها الطبي ، ومنظمة الهلال الأحمر الكردي ، ندين ونستذكر عدوان الدولة التركية الفاشية، وجرائمها المتكررة بحق المدنيين العزل ، وندين بشدة استهداف المنشآت والطواقم الطبية ، ونطالب المجتمع الدولي ومنظمة حقوق الانسان، والمنظمات الدولية، ذات الصلة والأمم المتحدة ، بتحمل مسؤولياتهم تجاه الطواقم الطبية ، والمدنيين العزل في المنقطة، ونطالب الدول الفاعلة ودول الجوار ، بالعمل الجدي لوقف جرائم جيش الاحتلال التركي ، بحق دول وشعوب المنطقة، واتخاذ موقف حازم وسريع من هذه الاعمال ، التي تصنف في دائرة جرائم الحرب وإرهاب الدولة ، والتي يجب إحالة مرتكبيها وداعميها والمحرضين عليها لمحاكمة دولية عادلة.
لجنة الصحة في منبج وريفها
2021/8/19