21 أكتوبر، 2021

بيان باسم خط الواسطي في مدينة منبج بصدد انتهاكات الاحتلال التركي

بيان باسم خط الواسطي في مدينة منبج بصدد انتهاكات الاحتلال التركي
تم إلقاء بيان باسم خط الياسطي والحية ضد الانتهاكات التركية على الأراضي السورية وشنكال، وذلك في المجلس المدني في قرية الحية ، وألقى البيان عبد الباسط شويخ الرئاسة المشتركة لخط الياسطي ،
وجاء في البيان…
إن ما يقاوم به الإحتلال التركي من جرائم حرب أمام مرآى ومسمع العالم كله لم تكفيه هذه الجرائم بل زادها بضرب المشافي والمدنيين في شنكال وقتل الأطفال بدم بارد وهذا الفعل هو تكميل مشروع إرهاب داعش في المنطقة،
وقد قام هذا التركي الغاشم بقطع المياه عن سوريا والعراق وأراد من خلال هذه السياسة الخبيثة أن يدمر مقومات الحياة والقضاء على البنية التحتية والبيئة،
حيث عمد إلى هذه السياسة عندما لم يستطيع من كسر إرادة الشعوب بكافة وسائل الحروب والقمع التي استخدمها حيث لم يسبقه أحد إلى هذه السياسة سوى تنظيم داعش الإرهابي.
حيث ضرب بالقوانين والمواثيق الدولية عرض الحائط عندما حبس المياه عن مناطقنا ولكنه نسي أن من استطاع ان يدحر الإرهاب ويخلق كافة مقومات الخيلة سيتجاوز هذه الأزمة وسيكسر جبروت الطاغية التركي وستنعم  مناطقنا بالحرية والعيش الكريم،
ومن هنا ومن هذا المكان نعلنها للعالم اجمع كما اعلناها مرارا وتكرارا اننا من خلال ثورتنا في روجافا وأخوة الشعوب والعيش المشترك سندحر الإرهاب والاوردغاني   بيان باسم خط الواسطي في مدينة رمز للصمود الذي كسر أرادة الإحتلال  التركي وجعل مشروع الامه الديمقراطية حديث الشارع العربي والعالمي والتركي على وجه الخصوص كما ندعو اهالينا في شنكال للتكاتف والتلاحم كي يبقو صامدون في وجه الإحتلال التركي ومرتزقته ، واختتم البيان: دمتم ودامت سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية

عاشت اخوة الشعوب عاشت مقاومة شنكال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *