الوطن بحاجة إلى يد شريفة تدافع عن تراب هذا الوطن

الدفاع عن الوطن هي الوظيفة الملقاة على عاتقنا جميعاً, ملقاة على عاتق كل من يعيش ضمن عرين وطننا المعطاء, فبدون الدفاع عن وطن تعيش على أرضه فإننا لا نستحق أن نتمتع بحرية و استقرار

نحن ندافع عن الشرف وعن العرض وعن الحرية وكل المسميات التي تأخذنا إلى العيش المشترك و أخوة الشعوب, لا بد لنا أن نضحي من أجل هذه المسميات، التي توصلنا إلى بلد متحضر ومتطور, الشهداء لهم الفضل الأول في وصولنا إلى هذه المراحل.

الشهيد” شعبان محمد اليوسف”  من أبطال قوى الأمن الداخلي , الذي شارك في استقرار الأمن و الأمان في المنطقة. وكان شعلة تضيء و متوهجة في عمله النظيف، لحماية المدنيين و السهر على أمنهم و استقرارهم , والشهيد” من مواليد مدينة منبج منبع الشهداء

ضحى بروحه فداء هذا الوطن فداء للشعب لكي ينعم بحياة كريمة خالية من الإرهاب و الإجرام. وفي ذكرى استشهاده نجدد العهد أيها الشهيد” بأننا لن نسمح لأي أحد أن يمس أمن وحرية بلدنا وسوف نتصدى لكل المحاولات التي تريد زعزعة الأمن وسوف نضرب بيد من حديد.

سجل الشهيد” كالتالي:

الاسم والكنية : شعبان محمد

اسم الأب     : يوسف

اسم الأم      : مريم

محل وتاريخ الولادة: منبج 1984

محل وتاريخ الاستشهاد: 20/11/2018

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *