في ذكره استشهاده، “عبد القادر شيخ محمد” للعظماء تنحني الجباه

في ذكره استشهاده، “عبد القادر شيخ محمد” للعظماء تنحني الجباه

سلاماً أيها الشهداء طبتم وطاب ممشاكم وطاب نهجكم الشريف، أنتم الرموز التي نفتخر بنضالها، الشهداء هم البوصلة التي من تدلنا لطريق الحرية.
تجري بنا الأيام، ويعود بنا الحنين إلى حيث يعجز اللسان عن وصف تضحيات الأبطال. تأخذنا الذكريات لأشخاص رسموا في قلوبنا الوفاء، ويبين لنا التاريخ تضحيات الأبطال الذين دافعوا عن الوطن بكل معاني الإخلاص.
الشهيد “عبد القادر شيخ محمد”، من مواليد ريف مدينة كوباني، في قرية برخ باطان في عام ١٩٩٧.
تجرع حب الوطن وترعرع على الإخلاص والوفاء لبلاده، عشق النضال لتحيا كرامة الوطن. انتسب للقوات العسكرية في أولى أيام الحرب في سوريا عام ٢٠١١ وشارك رفاقه الدفاع عن هذا البلد، وخاض أشرس المعارك ولمع أسمه عالياً ليكون شهيداً مخلصاً في ربيع عام ٢٠١٥ كتبت له الشهادة في سبيل حرية الوطن.
سجل الشهيد كالتالي:
الاسم الحركي: عبدو دوشكا
الاسم والكنية: عبد القادر شيخ محمد
أسم الأب: إبراهيم
أسم الأم: عيشة
محل وتاريخ الولادة: برخ باطان، 1997/1/1
تاريخ الانتساب: ٢٠١١
محل وتاريخ الاستشهاد: مفرق صرين، 2015/4/9
يشار أن مجلس منبج العسكري، في ذكرى استشهاده، يعاهده على إكمال مسيرة النضال نحو حرية الشعب والوطن.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.