الشهيد البطل “سامر خلف الهلال”، التضحيات لن تنسى بل ستبقى خالدة

الشهيد البطل “سامر خلف الهلال”، التضحيات لن تنسى بل ستبقى خالدة

سلاماً لتلك الأرواح التي ناضلت ودفعت أرواحها فداء لتحرير الشعب من خباثة وإجرام تنظيم داعش الإرهابي. سلاماً للأمهات اللاتي قدمن فلذات أكبادهن لكي يبقى الوطن شامخاً عزيزاً. هذه التضحيات سوف تبقى خالدة على مر التاريخ وسوف تبقى في أذهاننا، فنضالهم السخي قد قدم لنا الأمن والأمان والاستقرار الذي نعيشه.

الشهيد البطل “سامر خلف الهلال”، ابن مدينة الباب. عاش طفولته في أحضان بلاده وتجرع من حنان الوطن لكي يكون عوناً وسنداً مع رفاقه في حمايته من الإرهاب. انتسب إلى القوات العسكرية في عام ٢٠١٦ وكان كالأسد في وجه عدوه الإرهابي، وفي شهر أيار من عام ٢٠١٧ نال شرف الشهادة مدافعاً شريفاً عن وطنه.

سجل الشهيد كالتالي:

الاسم الحركي: باران كردي
الاسم والكنية: سامر خلف الهلال
اسم الأب: أحمد
اسم الأم: جنان
محل وتاريخ الولادة: الباب، عام ١٩٩٩
تاريخ الانتساب: ٢٠١٦
محل وتاريخ الاستشهاد: 30/5/2017 في حملة الطبقة.

وفي ذكرى استشهاده نعاهد الشهيد وكل شهداء ثورتنا الشريفة بأننا على طريقهم سائرون وفي طريق قضيتهم مدافعون.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.