تشييع الشهيد”يحيى زكريا العلي” إلى مزار الشهداء بمراسم عسكرية مهيبة

تشييع الشهيد”يحيى زكريا العلي” إلى مزار الشهداء بمراسم عسكرية مهيبة .

 

بمشاركة وحضور مجلس منبج والمرأة العسكري ، ومجلس عوائل الشهداء، وقيادات الألوية والأفواج العسكرية .

شيِّع جثمان الشهيد “يحيى زكريا العلي” من قوات مجلس منبج إلى مزار الشهداء في مدينة منبج.

حيث انطلق موكب الشهيد من أمام مشفى الفرات في تمام الساعة1:30 ظهرا اليوم ، باتجاه مزار الشهداء.

وعند الوصول إلى مزار الشهداء، بدأت المراسيم بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً واحتراماً لأرواح الشهداء .

تلاها عرض عسكري قدمه مقاتلوا ومقاتلات مجلس منبج والمرأة العسكري، وبعدها كلمة باسم مجلس منبج العسكري ألقاها الناطق الرسمي ” شرفان درويش ”

وقال فيها: الشهداء هم قادتنا وهم الشعلة التي تنير دربنا نحو النصر ، نعيش في هذه الأيام وهذه الفترة ولا زال الأعداء والمحتلون في وطننا ،من المحيط الأقليمي والدولي أيضاً ، على الرغم من مرور أكثر من اثني عشر عاماً على الثورة والأزمة السورية.

وتطرق درويش في كلمته إلى الانتهاكات التي تقوم بها دولة الإحتلال التركي على طول خط الجبهة بدءاً من جبهة العريمة غرباً ومروراً بمنبج وكوباني وصولاً إلى تل تمر .

ونوه إلى التضحيات التي قدمها الشهداء ،في سبيل أن ينعم الوطن بالأمن والأمان .

 

واختتم كلمته بقوله : باسم مجلس منبج العسكري قيادة ومقاتلين، نعزي أنفسنا أولاً ونعزي ذوي الشهيد ونعاهد الشهداء وذويهم بالسير على خطاهم ودربهم ،وان دمائهم لن تذهب سدىً وستبقى تنير دربنا.

 

تلاها كلمة مجلس عوائل الشهداء ،ومن ثم قراءة وثيقة الشهادة وتسليمها لذوي الشهيد.

وفي ختام المراسيم،حمل رفاق الشهيد جثمان الشهيد على الأكتاف ليوارى الثرى ،وسط زغاريد الأمهات ،والهتافات التي تمجد الشهداء.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.