سيبقى نضال الشهيد فرهاد شبلي نبراساً لمواصلة المقاومة وتحقيق الحرية

إلى الإعلام والرأي العام

 

بمزيد من الإصرار والعزم، تلقينا نبأ استشهاد المناضل فرهاد شبلي بعملية جبانة وغادرة ارتكبها جيش الاحتلال التركي. كانت ولا تزال أهداف عملياته الإرهابية تلك هي ثني شعبنا ومناضلينا من مواصلة النضال في سبيل تحرير أرضنا وشعبنا من قوى الإرهاب وفي مقدمتها تركيا ومرتزقتها.

لقد عرفنا المناضل فرهاد خلال مسيرة النضال المعبدة بالتضحيات الجسام في شمال وشرق سوريا مناضلاً صلباً منحازاً بشكل مستمر وثابت إلى قضايا شعبه، متواضعاً ومتفانياً ومخلصاً في نضاله، مكرساً حياته بالعطاء والتضحية والبناء في مختلف المجالات وفي أصعب الظروف.

إن مسيرة الشهيد فرهاد السياسية والتنظيمية الطويلة ساهمت وبشكل كبير في تأسيس الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا وتطوير مفاهيم الكفاح لدى شعبنا وكوادرنا، كما جذرت روح التسامح والتعاون بين مختلف المكونات في المنطقة مستنداً إلى مبادئ وأفكار أخوة الشعوب، حيث أدى دوراً أساسياً وفعالاً كقائد سياسي في بناء وتحقيق مشاريع البناء التنظيمية والفكرية والاجتماعية الوطنية، وأصبح جزءاً لا يتجزأ من المكتسبات التي هي نتاج معركة بطولية خاضها شعبنا وشهدائنا.

إن استهداف الشهيد فرهاد من قبل الاحتلال التركي يمثل انعكاساً للسلوك الإجرامي التركي بحق مناضلينا وشعبنا، ويؤكد شرعية النضال السياسي والعسكري والاجتماعي التي يقودها شعبنا وقواتنا بمواجهة اعتداءات الاحتلال وعدوانه المستمر.

نؤكد، أن تلك المحاولات اليائسة في استهداف مناضلينا لن تثني شعبنا وقواتنا في مواصلة الكفاح وإبداء أسمى آيات التضحية، بل ستزيده إصراراً في رفع مستوى التنظيم والتشبث بالقيم والمكتسبات التي حققتها تضحيات الشهداء والسير في استكمال التجهيزات لتحرير مناطقنا المحتلة وردع العدوان وإحباط هجماته.

إن قواتنا التي وضعت على عاتقها حماية الشعب والأرض لن تغفر للاحتلال جريمته تلك وكافة الجرائم السابقة، وتؤكد على الانتقام بالأساليب العسكرية المشروعة والمناسبة، وتصعيد النضال حتى طرد آخر جندي محتل من أراضينا.

على هذا الأساس، نقدم التعازي لعائلة الشهيد ورفاقه ولشعبنا، ونؤكد بأننا على يقين تام بأن دم الشهيد ستكون بداية لحملة جديدة على طريق التنظيم الجماهيري والسياسي في مناطق شمال وشرق سوريا.

القيادة العامّة لقوّات سوريا الديمقراطية

19 حزيران 2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.