مجلس عوائل الشهداء، يندد بالتهديدات التركية عبر بيان

مجلس عوائل الشهداء، يندد بالتهديدات التركية عبر بيان

تنديداً بالتهديدات التي أطلقتها دولة الاحتلال التركي لمناطق شمال وشرق سوريا، ألقى مجلس عوائل الشهداء، بياناً، ندد واستنكر فيه هذه التهديدات والاعتداءات المستمرة من قبل دولة الاحتلال التركي.

وألقت البيان عضوة مجلس عوائل الشهداء “حسنة الظاهر”، وجاء البيان على الشكل التالي: “إن إرهاب دولة الاحتلال التركي وإجرامها المستمر على مناطق شمال وشرق سوريا ورغبتها بإعادة أمجاد الإمبراطورية العثمانية من جديد وفرض هيمنتها على المنطقة وتسعى دائماً لزعزعة أمن واستقرار مناطقنا من خلال عدوانها وأجنداتها الخاصة وتدخلها في شؤون دول المنطقة”.

وأضاف البيان: “ما تقوم به مؤخراً من انتهاكات وتهديدات بشن عملية على مناطق شمال وشرق سوريا ما هو إلا جزء من مخططها الاستعماري وسياستها الممنهجة في احتلال أراضي سورية جديدة وتغير هويتها الأصلية بحجتها الواهية بمشروع المنطقة الآمنة، فهو مشروع صهر وإبادة حقيقي يشكل خطراً على كامل الأراضي السورية كما حصل في المناطق المحتلة من خلال عملية التغير الديمغرافي”.

واستنكر البيان: “نحن عوائل الشهداء ندين جميع الانتهاكات والتهديدات الفاشية التركية، ونقول لكم وكل من يدعمكم لن نتنازل عن ذرة تراب حررنها بدماء أبنائنا، ما تحرر بالدم لأبقى ولا يصان إلا بالدم”.

وأشاد البيان: “نحن من ضحى في سبيل حرية الأرض والشعب ودحر الإرهاب والظلم، وسنظل نضحي ونقاوم ضد أي معتدٍ يمس حرية أرضنا وشعبنا وإعادة أراضينا المحتلة”.

وطالب البيان: “المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية والمدنية والشرفاء في هذا العالم والدول الضامنة للحد من هذه الانتهاكات ومنع مشروع الإبادة التركي بحجة أمنها القومي”.

وأكد البيان: “لقواتنا بأننا سنكون معهم جنب إلى جنب في حماية أرضنا ومكتسباتنا وحماية إرث شهدائنا حتى تحقيق النصر على الإرهاب وكل المعتدين وعودة الأمن والاستقرار إلى كامل أرضنا وشعبنا، عاشت مقاومة الشعوب الحرة”.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *