مجلس عوائل الشهداء في منبج، يستنكر مجزرة زاخو عبر بيان

مجلس عوائل الشهداء في منبج، يستنكر مجزرة زاخو عبر بيان

ندد مجلس عوائل الشهداء في منبج، بمجزرة زاخو التي نفذتها القوات التركية في إقليم كردستان العراق، ووقع على أثرها ضحايا مدنيين، عبر بيان، ألقي في مركز مؤسسة عوائل الشهداء في مدينة منبج، جنوب المدينة.

وألقى البيان عضو لجنة الاقتصاد في مجلس عوائل الشهداء في منبج “محمد الشيخ”، وجاء في نص البيان: “نحن مجلس عوائل الشهداء في مدينة منبج، ندین ونستنكر العدوان التركي الغاشم على المدنيين العزل في زاخو الذي خلف عدداً من الشهداء والجرحى”.

وأوضح البيان: “ومن خلال ممارسات الاحتلال التركي العدوانية التوسعية على شعبنا في سوريا والعراق، تبين للعالم أطماع الدولة العثمانية بشكلها الجديد لاحتلال المزيد من الأراضي وتشريد الشعوب وزعزعة الأمن والاستقرار، وتبني ودعم الجماعات الإرهابية المتطرفة لتنفيذ أجندتها ومخططاتها واختلاق الذرائع والأكاذيب للقيام بالأعمال العسكرية عبر الاستهدافات المتكررة على الشعوب التي تواجه إرهاب داعش والتي قدمت الشهداء في سبيل الإنسانية الحرية والكرامة”.

وناشد البيان: “المجتمع الدولي بالتضامن مع ووضع حد لهذه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، ونطالب بحضر جوي لوقف كل أشكال الاحتلال الغاشم على شعبنا في سوريا والعراق وشعوب المنطقة”.
واختتم البيان: “بالمجد والخلود للشهداء الأبرار، والشفاء العاجل للجرحى والمصابين، والخزي والعار للقتلة والمحتلين، عاشت سوريا حرة ديمقراطية تعددية لا مركزية عاشت إخوة الشعوب”.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *