مجلس منبج والمرأة العسكري، يقدمان واجب العزاء لذوي الشهيد، حسين علي العلي

مجلس منبج والمرأة العسكري، يقدمان واجب العزاء لذوي الشهيد، حسين علي العلي

قدم مجلس منبج والمرأة العسكري، بالمشاركة مع مجلس عوائل الشهداء، والإدارات المدنية، بتقديم واجب العزاء لذوي الشهيد “دحام ممدوح العلي”، وذلك في خيمة العزاء التي أقيمت له في قريته، عوسجلي كبير، في ريف مدينة منبج.

واستقبل الوفد بالترحيب والشعارات التي تمجد الشهداء، تلا ذلك الوقوف دقيقة صمت إجلالاً وإكراماً لأرواح الشهداء، ثم ألقيت كلمة باسم إدارة الخطوط في منبج، ألقتها، عضوة إدارة الخطوط، فاطمة السيد، حيث قالت فيها: “جئنا نعزي أنفسنا أولاً ونعزي ذوي الشهيد، سائلين المولى عز وجل، أن يلهم أهله الصبر والسلوان على فراقه”.

وأشارت بأن الشهادة شرف لا ينالها إلا من تمكن الايمان في قلبه وجعل حب الله تعالى وحب فداء الوطن، هو الحب الأول والأخير بالنسبة له، فهو صانع مجد الأمم وكرامتها”.

وأوضحت بأن من يقدم دمه فداء لتراب الوطن، فهو يخيف الأعداء حتى وأن رحلت روحه إلى الرفيق الأعلى لأنه يؤدي بشهادته رسالة واضحة إلى الأعداء بأن الشهيد سيتلوه شهيداً، وإن الخير باق مادامت النفوس تأبى الذل والمهانة وتبحث عن عثرتها وتضحي بدماء أبنائها الطيبين”.

واختتمت عضوة إدارة الخطوط، فاطمة السيد كلمتها بالقول: “عهداً علينا أيها الشهيد بأننا على العهد باقون لإكمال مسيرة النضال حتى تحقيق النصر، الرحمة كل الرحمة لشهدائنا والشفاء العاجل لجرحانا والنصر الأكيد لثورتنا”.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.