استذكار شهداء شهر آب، والشهيد عدنان أبو أمجد

استذكار شهداء شهر آب، والشهيد عدنان أبو أمجد

بمشاركة مجلس منبج والمرأة العسكري، ومجلس الباب العسكري، وجيش الثوار، وقوات الشمال الديمقراطي، ومجلس عوائل الشهداء ومؤسسات الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج، وعوائل الشهداء، تم استذكار شهداء شهر آب، بمزار الشهداء.

بدأ الاستذكار في الساعة 6:30من مساء اليوم، وبعد الوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء، ألقيت كلمة باسم مجلس منبج العسكري، ألقاها الناطق الرسمي لمجلس منبج العسكري، شرفان درويش، استذكر فيها الشهيد “عدنان أبو أمجد”، قائد مجلس منبج العسكري منذ تأسيسه الذي كان قائداً في الحملات، منها حملة تحرير منبح والرقة.

وأشار درويش إلى البطولات والتضحيات التي قدمها الشهداء في سبيل تحرير المدن من الإرهاب.

وتطرق إلى محاولات الأعداء في احتلال وزعزعة أمن هذه الأرض التي طهرت بدماء الشهداء لكن بفضل رفاق الشهداء الذين مازالوا يقاتلون تحت راية الشهداء فشلت وستفشل هذه المحاولات.

واختتم كلمته بقوله، باسم رفاق الشهداء، نعاهد أهالي وذوي الشهداء بالسير على خطاهم حتى تحقيق طموحاتهم.

وبعدها قام الحضور بإشعال الشموع على أضرحة الشهداء.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.