27 سبتمبر، 2021

بلدية الشعب في الشدادي تبدأ بإزالة بقايا الأنقاض من المدينة

بدأت مدينة الشدادي تنفض عن نفسها غبار التعب الذي أعياها على مدار سنتين والذي لف المدينة بالسواد، حيث قامت بلدية الشعب في المدينة بالتعاون مع متعهدين مدنيين بإزالة الأنقاض التي خلفتها المعارك ضد الإرهاب التكفيري من المدينة.

 فهذه الخطوة تعتبر بمثابة إعادة الأمل لأهالي المدينة ليتكون بدل تلك الحجارة أجمل الصروح وأعظمها ولتكون قدوةً لشقيقاتها من المناطق التي تم تحريرها مؤخراً.

فهنا نرى المؤسسات التي طالما خدمت المواطن موسده على الأرض طريحة لا تقوى على الحراك من أجل خدمة من بنيت لأجله وهناك نرى مسجداً احتضن مئات المصلين بقايا حجارة متناثرة على الطريق.

فمن رحم الألم يولد الأمل، ومن مستنقع الموت تزهر الحياة ومن غياهب الظلمات يبزغ فجر الحرية دونها شهداء هذه الأمة.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية