16 سبتمبر، 2021

أكادمية الشهيد فيصل ابو ليلى تخرج دورة جديدة من مقاتليها

في ظل التهديدات التي تشهدها مدينة منبج وقراها من قبل الاحتلال التركي ، تقوم الاكاديميات فيها بتخريج دورات جديدة وذلك لتحصين المدينة وحمايتها من اي عدوان قد يهدد أرضها وشعبها .

فقد خرجت اليوم أكادمية الشهيد فيصل ابو ليلى دورة جديدة بإسم دورة الشهيد ( ماجد الدرويش ) والذي استشهد في حملة تحرير مدينة منبج ضد مرتزقة داعش ، وقد ضمت الدورة 146 مقاتلاً من ابناء مدينة منبج والرقة .
وقد حضر المراسيم كل من قيادات مجلس منبج العسكري ومن كافة مؤوسساتها العسكرية والمدنية .
والقى ( ابو علي نجم ) القيادي في مجلس منبج العسكري كلمة هنئ فيها المقاتلين بتخريج دورتهم وشدد على ضرورة المرحلة الحساسة التي يمر بها الشمال السوري وخصوصاً مدينة عفرين والتهديدات على مدينة منبج . واكد بأن هذه المرحلة الحساسة التي تمر بها المنطقة يجب ان نكون على اتم الاستعداد لتصدي لآي عدوان قد يهدد وحدة وسلامة ارض سوريا .
ومن ثم تم أداء القسم من قبل المقاتلين المتخرجين من الدورة بسيرهم على خطى رفاقهم الشهداء وبترديد الشعارات التي تحيي مقاومة عفرين ضد الغزو التركي.
وانتهت مراسيم التخريج بعرض فقرات من الدبكات والاغاني الثورية .

المركز الاعلامي لمجلس منبج العسكري