24 سبتمبر، 2021

زيارة الوفد المعارض للمجلس العسكري للمناقشة والتطلع على الأوضاع


#منبج – زار اليوم حركة التجديد الوطني السوري المعارض للقيادة العامة لمجلس منبج العسكري، بهدف التطلع على أوضاع المدينة من الناحية السياسية والعسكرية والاجتماعية.

هذا وزار اليوم رئيس حركة التحرير الوطني (عبيدة النحاس) ونائبه (محمد سرميني) وأعضاء من الحركة هم كلاً من (أنس طعمة) و(عمار سليمان) إلى مقر القيادة العامة لمجلس منبج العسكري وكان في استقبالهم القائد العام لمجلس منبج العسكري (محمد أبو عادل) ونائبه (أبو علي نجم)، والناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري (شرفان درويش)   ، وتم النقاش على النموذج الذي تطبقه مجلس منبج العسكري من ناحية العسكرية والاجتماعية.

حيث جرت نقاشات موسعة عن الوضع العام في مدينة منبج والاستقرار الذي تحقق بعد طرد مرتزقة داعش من مدينة منبج، ومن ثم أطلع المجلس العسكري للوفد آلية العمل والتجربة الفريدة التي قام بها مجلس منبج العسكري الذي أدى الى تحقيق الاستقرار، وطريقة تنظيم المجلس العسكري لقواته من النواحي الفكرية والانضباط، كما وضحت قيادة مجلس منبج العسكري بأنهم تركوا الأبواب مفتوحة أمام من يريد خدمة مدينته والارتقاء به.

وبدوره أبدى الوفد المعارض اعجابهم بتجربة الإدارة المدنية والعسكرية في مدينة منبج.

 

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري