24 سبتمبر، 2021

وقفة احتجاجية ومظاهرة في أبو قلقل تنديداً بالغزو التركي على الشمال السوري

تحت شعار “قبائل وعشائر منبج ترفض هجمات الاحتلال التركي على الأراضي السورية” تجمع المئات من أهالي قرية ابو قلقل في ساحة القرية تنديداً بالعدوان التركي على مناطق شمال وشرق سوريا.
وشارك في التجمع وجهاء عشائر منبج، وممثلي الإدارة المدنية والمؤسسات التابعة لها ومجلس عوائل الشهداء، حيث بدأ التجمع بالوقوف دقيقة، ثم ساروا في مظاهرة جابت شوارع قرية ابو قلقل مرددين شعارات تستنكر العدوان التركي وجرائمه بحق شعوب شمال وشرق سوريا. وصولاً إلى أمام مقر المجلس المدني لقرية أبو قلقل وريفها.
وهناك ألقيت العديد من الكلمات التي تندد بالاحتلال التركي والتي تجدد العهد للوقوف مع قوات سوريا الديمقراطية والمجلس العسكري لمنبج وقوى الامن الداخلي،
منها كلمة باسم المجلس التشريعي لمدينة منبج ألقاها محمد علي العبو الذي رحب بكافة المشاركين في المظاهرة والوقفة الاحتجاجية وقال :”باسم الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج وريفها نرحب بجميع الحضور في خط أبو قلقل والقرة التبعة لها ونشكرهم لتضامنكم مع شعبكم وأهلكم في جميع انحاء سوريا وشمال شرق سوريا خاصة، والتي تتعرض لغزو تركي”.
وأضاف :”اليوم نقف هنا لنعبر عن تنديدنا واستنكاراً لانتهاكات وجرائم الاحتلال التركي على أرضنا وشعبنا، ونبعت برسالة للعالم ونعبر بكل سلمية عن رفضنا القاطع لتهديدات الاحتلال التركي والاحتلال العثماني الجديد، ولنؤكد دعمنا لمقاومة الكرامة في شمال وشرق سوريا بوجه التهديدات والتدخلات السافرة، ونحن كشعب سوري شعب مقاوم شعب صامد بكل مكوناتها وسنقف دائماً مع قوات سوريا الديمقراطية ومجلس منبج العسكري وقوات الأمن الداخلي التي حررتنا وخلصتنا من ظلام داعش، وبسط الأمن والاستقرار في مدننا”.
وفي الاختتام القيت قصائد ألقاها عدد من الأطفال والتي تندد بالعدوان التركي وقتله للأطفال.
المركز الاعلامي لمجلس منبج العسكري