العلاقات العامة تعقد مصالحة بين عشيرتين متخاصمتين في منبج

بادرت لجنة العلاقات العامة في منبج وريفها إلى حل خلاف بين عشيرتي الدمالخة وبني سعيد والذي كان قد نشب بسبب شجار حصل بين شباب العشيرتين وأدى إلى طعن أحد شباب عشيرة الدمالخة وإصابته إصابة خفيفة.
وبعد عدة زيارات للطرفين من قبل لجنة العلاقات وتهدئة النفوس بين أبناء العشيرتين، وبهدف إعادة روح التسامح والأخوة بين شرائح المجتمع في منبج، تمكنت اللجنة من عقد المصالحة بين الطرفين المتخاصمين، وذلك خلال جلسة مصالحة حضرها وجهاء العشيرتين، وعدد من وجهاء وشيوخ العشائر في منبج بالإضافة إلى أعضاء لجنة العلاقات العامة، ومكتب العلاقات العسكرية.
وخلال المصالحة ألقيت كلمات من قبل شيوخ ووجهاء العشيرتين المتخاصمتين، الذين قدموا الشكر والامتنان لكافة الأطراف التي سعت لإطفاء فتيل الاقتتال بين الأخوة، وإعادة روح التسامح والتلاحم بين العشائر.
لتختتم المصالحة بتصافح وجهاء وشيوخ العشيرتين والتعهد أمام الجميع بتصفية القلوب وعدم السماح بحدوث هكذا خلافات بينهم وحث أبنائهم على روح الأخوة والتسامح.
المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري

Comments are closed.