24 سبتمبر، 2021

مجلس المرأة العسكري تواصل عقد اجتماعاتها التوعوية لنساء منبج

بهدف التوعية بدور المرأة وكيفية تنظيم وحماية نفسها في المجتمع، عقد اليوم مجلس المرأة العسكري لمدينة منبج وريفها اجتماعاَ لنساء قرية محترق كبير جنوبي مدينة منبج.
وتأتي هذه الاجتماعات ضمن سلسلة اجتماعات يعقدها مجلس المرأة العسكري في منبج وريفها بهدف توعية المجتمع بدور المرأة في تنظيم وإدارة المجتمع وحمايته، حيث بدأ الاجتماع الذي حضره قيادات من مجلس المراة العسكري والعشرات من النساء بالوقوف دقيقة صمت اجلالاً واكراماً لأرواح الشهداء، ثم تحدثت باسم لجنة المراة في خط المحترق سهام شيخو، التي رحبت بالحضور وركزت على أهمية دور المراة في كافة نواحي المجتمع وتطويره وإدارته عبر التاريخ، والتأكيد على ضرورة أن تعيد المرأة لعب دورها الريادي مرة أخرى في خدمة نفسها والمجتمع والمشاركة في كافة مجالات الحياة الاجتماعية والسياسية والعسكرية، وأشادت بدور المرأة المقاتلة في حماية المنطقة وتحريرها من ظلام التنظيمات الإرهابية، وتحرير المرأة بشكل خاص.
من جانبها تحدثت إحدى القياديات في مجلس المرأة العسكري وركزت على ضروة حصول المرأة على كامل حقوقها، والقضاء على عادات تزويج الفتيات القاصرات وإدارك المخاطر النفسية والجسدية والاجتماعية التي تواجه الفتاة القاصرة لدى تزويجها بأعمار باكرة، ودعت الأمهات والعوائل إلى دعم أولادهم وحثهم على التعليم ليكونوا جيلاً واعياً يمكنه تحمل أعباء الحياة والمشاركة في بناء مجتمعم وخدمته.
وفي الختام استمع القائمون على الاجتماع إلى الأرآء والقضايا والمشاكل المتعلقة بالنساء التي تظهر في المنطقة، والنقاش وطرح مقترحات لإيجاد حلول لها، والعمل على دعم المرأة في كافة المجالات.
المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري