16 سبتمبر، 2021

بمشاركة مجلس المرأة العسكري يقوم مجلس المرأة المدني بحملة توعية في ريف منبج

تحت شعار (بوعينا وتنظيمنا سنبني مجتمعاً تسوده الحياة التشاركية)
يقوم مجلس المرأة المدني بحملة توعية في قرى بريف منبج، بمشاركة مجلس المرأة العسكري ولجنة التربية و الصحة. و ذلك بهدف التوعية لإبراز دور المرأة وكيفية تنظيم وحماية نفسها في المجتمع. حيث عقد اليوم مجلس المراة المدني لمدينة منبج وريفها اجتماعا لأهالي قرية حمام كبير، وقرية جب الأبيض شرقي مدينة منبج، وذلك لضرورة التوعية. حيث بدء الاجتماع بحضور قيادات من مجلس المرأة العسكري والعشرات من النساء والرجال، بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً وإكراماً لأرواح الشهداء. ومن ثم ألقيت كلمة باسم مجلس المراة المدني في منبج ألقتها ريم درويش، كان مضمون الكلمة التركيز على دور المراة في المجتمع، منذ القدم إلى يومنا هذا. حيث أثبتت المرأة وجودها في كافة المجالات، وتحافظ على مكانتها في الصف الأول، وكان لها الدور الأكبر في الانتصارات التي تحققت.
حيث ركز الاجتماع إلى ضرورة عدم تزويج القاصرات. وهناك العديد ممن يقومون بتزويج الفتيات التي تترواح أعمارهن مابين الأربعة عشر عاماً والستة عشر عاماً
والتأكيد على حسن المعامله مع أولادهم وكيفية المعامله والتربية  وتعليمهم في المدارس والجامعات وتقديمهم إلى الأفضل و الوصول إلى أعلى المستويات.
وفي الختام تم الأستماع إلى الآراء والقضايا المتعلقة بالتربية والتعليم والصحة والعمل عليها .

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري