المجلس التشريعي في مدينة منبج يقيم ندوة حوارية سياسية

بحضور مجلس منبج العسكري وعدد من المثقفين والسياسيين في مدينة منبج ،أقام المجلس التشريعي لمدينة منبج وريفها ندوة حوارية سياسية تطرقت لعدة محاور منها
١_المؤامرة والاحتلال
٢_الفكر والتوعية والتدريب
٣_قضية المرأة منذ فجر التاريخ إلى يومنا هذا
٤ محور الدفاع المشروع ،
امافي محور الدفاع المشروع فقد أكد (شرفان درويش)الناطق الرسمي بأسم مجلس منبج العسكري على أهمية المنظومة وقال: منذ نشأت الكون إلى يومنا هذا ولكل شي فيه منظومة دفاعية حتى الوردة لها اشواك تدافع بها عن نفسها.
كما شدد درويش في حديثه على ضرورة امتلاك المجتمع لمنظومة دفاعية : وأي مجتمع لا يملك منظومة دفاعية سوف ينتهي، لأن العدو يخطط لإبادته دائماً. ولأننا أصحاب قضية عادلة لمجتمعنا لم نهزم ،منذ بداية الستينيات إلى يومنا هذا لكن منظومتنا الدفاعية قد تطورت بعد كشف مؤامرة الدولة القومية وطرح مشروع الأمة الديمقراطية وإدارة الشعب لنفسه بنفسه ،وبعد انتفاضة ٢٠٠٤في القامشلي رأينا أنه يجب أن يكون لدينا منظومة دفاعية ،لأن شعبنا كان أعزل وقتها،
ولأن مشروعنا كان واضحاً سواءً سياسياً أوعسكرياً،لم نقع في الفخ الذي وقعت فيه بقية الفصائل عندما كانوا مشغولون بعدد الكتائب والأراضي التي يسيطرون عليها،
كنا مشغولون ببناء منظومتنا الدفاعية ، وبعدتحرير مدينة كوباني
في عام ٢٠١٥ كنا قادرين على تحرير مناطقنا فقط وبناء السواتر والوقوف عندها ولكن لكي لا يذكر التاريخ ،اننا حررنا مناطقنا وتركنا االإرهاب في بقية المناطق.
واختتم قوله : وبفكرنا تم تشكيل قوات سوريا الديمقراطية في ١٠/١٠/٢٠١٥ بالتعاون بين وحدات حماية الشعب والفصائل الأخرى التي لم تنصاع لجهات خارجية، وتم تحرير مناطق منبج والطبقةوالرقة ،وصولاً لدير الزور، وبقيت هذه القوات هي التي تدافع عن هذه الأرض لتكون هذه القوات هي التي تمثل الشعب بكل مكوناته في منظومته الدفاعية.
وفي نهاية الندوة تطرقت الندوة لأسئلة الحضور ومناقشة بنودها

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري

Comments are closed.