مقاتل من بلدي

بهاء الدين موسى العلي …من مواليد1999 قرية خفيه ابو قلقل في ريف منبج الشرقي نشأ المقاتل “بهاء ” مع عائلته التي تتألف من 23 فردا متوسطة الحال في قرية “الخفية ” وكانت علاقته مع عائلته تسوده الألفة والمحبة أمضى طفولته في الدراسة ومساعدة ابيه في رعاية الاغنام ودرس حتى المرحلة الابتدائية. بسبب الظروف المعيشة الصعبة التي كان يعيشه هو وعائلته دفعته إلى ترك الدراسة والسفر الى بيروت في عام 2016 .وبدأ العمل في الإنشاءات وبعد 3 اعوام عاد الى قريته ليهنئ بالعيش بين أفراد عائلته في عام 2019. حيث قرر المقاتل ” بهاء “الانضمام الى صفوف مجلس منبج العسكري في تاريخ 2020، وخضع المقاتل لدورة تدريبية، في أكاديمية الشهيد ” يكتا “لكي يستفيد منها من فكر السياسي والعسكري، وأكثر ما تأثر به ودفعه للنضال هو استشهاد رفيقه “شحادة موسى الحسن ” الذي استشهد في حمله تحرير دير الزور من تنظيم داعش الإرهابي الذي عم الظلم في جميع المناطق وقرر المقاتل “بهاء” متابعة مسير رفيقه ” شحادة موسى ” وجميع شهداء لتحرير الأراضي السورية، من جميع التنظيمات الإرهابية ومرتزقة درع الفرات. لكي يعم الأمن والأمان في جميع المناطق السورية. ولا يزال المقاتل ” بهاء ” في صفوف قوات مجلس منبج العسكري على خطوط الجبهات، من أجل التصدي لأي عدوان يهدد أمن واستقرار بلده

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري