مقاتل من بلدي.

مقاتل من بلدي…

حسن حسين الحسين…من مواليد 1998 منبج نشأ المقاتل حسن حسين مع عائلة متوسط الحال في منبج.
ودرس حتى المرحلة الإعدادية. ولكن صعوبة الظروف المعيشية التي كانت تعاني منها العائلة، دفعته إلى ترك الدراسة والسفر الى لبنان في عام 2009 للعمل، ومن ثم عاد من لبنان في عام2012 وتابع حياته في منبج، وبدأ العمل في مجال الصناعة. إن ما يتمتع به المقاتل حسن من الروح الوطنية كان السبب أنه كان من الأوائل الذين سارعوا في الانضمام إلى قوات سوريا الديمقراطية. عند بدأية تحرير مدينة صرين في عام 2015. خضع المقاتل لعدة دورات تدريبية، منها أكاديمية الشهيد “فيصل ابو ليلى “، وخضع لدورة تدريبية في أكاديمية الشهيد “يكتا “لكي يستفيد منها دروس فكري والسياسي والعسكري. وشارك المقاتل “حسن حسين” في تحرير مدينتها مدينة صرين والقرى المجاور. كما شارك المقاتل حسن في تحرير مدينه منبج، وتحرير مدينة الطبقةوالرقة ودير الزور ضد تنظيم داعش الإرهابي،

وأكثر ما تأثر به ودفعه للقتال هو فقدان رفاق من أبناء عائلته وأولاد عمه، وقد تعرض لإصابة بسبب انفجار لغم في مدينة الرقة، وقد تلقى العلاج في مدينة منبج. وبعد تعافيه من الإصابة قرر المقاتل متابعة المسير بصفوف قوات مجلس منبج العسكري. لتحرير الأراضي السورية، من ظلم الإرهابين ومرتزقة ولا يزال المقاتل “حسن حسين” في صفوف قوات مجلس منبج العسكري على خطوط الجبهات، من أجل التصدي لأي عدوان يهدد أمن واستقرار بلده.

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري