الى اهلنا في منبج وريفها

بيان باسم وجهاء وشيوخ عشائر مدينة منبج وريفها

اصدر وجهاء وشيوخ عشائر مدينة منبج وريفها بيانا إلى أهالي مدينة منبج وجاء في نص البيان:

الى اهلنا في منبج وريفها
نعيش في هذه الفترة الحاسمة من تاريخ سوريا حالة عدم الاستقرار ونحن في مناطق الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عامة وفي منبج و ريفها خاصة نجسد اعلى درجات الديمقراطية والعيش المشترك واخوة الشعوب وهذا لا يروق للمتربصين بنا حيث خرجت في يوم الاثنين الموافق 31/5/2021 مظاهرات سلمية تعبيراً عن الديمقراطية التي نعيشها في شمال وشرق سوريا للمطالبة ببعض الطلبات المحقة ولكن المتربصين والمندسين وجدوا في ذلك فرصة لبث الفوضى والفتنة وزعزعة الاستقرار التي تشهدها مدينة منبج بكافة مكوناتها علماً ان المتظاهرين كانوا قد مارسوا حقهم المصان في القوانين والانظمة المعمول بها في شمال وشرق سوريا لكن الايدي الخفية فعلت فعلتها مما ادى الى حدوث اصطدام راح ضحيته احد شبابنا واصابة البعض الاخر بجروح واننا كشيوخ ووجهاء عشائر منبج وريفها نعزي انفسنا اولاً ونتقدم بواجب العزاء لذوي الفقيد ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين ونحيطكم علماً يا اهلنا في مدينة منبج وريفها بانه قد تم على الفور وعلى وجه السرعة عقد اجتماع موسع حضره وجهاء العشائر والاعيان والمجالس المدنية والعسكرية وقوى الامن الداخلي تم من خلاله بحث كافة المطالب التي نادى بها المتظاهرون ووضعت كافة المقترحات الكفيلة بتلبية هذه المطالب بما يخدم مصلحة المواطنين كافة وقطع الطريق امام المندسين والمقرضين واصحاب النفوس الضعيفة من تحقيق اجنداتهم الرامية الى ضرب الاستقرار وزعزعة الامن في شمال وشرق سوريا
1/6/2021 عاشت اخوة الشعوب
شيوخ ووجهاء عشائر منبج وريفها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.