21 أكتوبر، 2021

المجد والخلود للذين دفعوا أرواحهم و دمائهم لتطهير تراب الوطن من الإرهاب, لهم المجد في كل مراحل تقدمنا

المجد والخلود للذين دفعوا أرواحهم و دمائهم لتطهير تراب الوطن من الإرهاب, لهم المجد في كل مراحل تقدمنا نحو الحرية, فلهم الفضل في كل خطوة تطور تجري في الوطن, فتراب الوطن طاهر لأنه ممزوج بدماء شهدائنا, ممزوج بالشرف و العزة, لم يقبلوا بالذل و لاستعباد الإرهابي, ناضلوا بكل شرف لتخليص الشعب من أيدي التعصب و الإجرام, ناضلوا لتتقدم البلاد نحو مستقبل مشرق للأجيال القادمة, لكي ينعموا بوطن حر ثوري لا يقبل التنازل عن حقوقه المشروعة في كل المجالات, الشهيد” فيصل شحادة من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية, قاتل بكل كرامة مع رفاقه لتنظيف تراب الوطن من نتانة الإرهاب و بشاعة الإجرام الذي كانوا يمارسوه, وفي ذكرى استشهاده نعاهد الشهيد و كل شهدائنا بأننا لن نخذلهم ولن نتهاون في الدفاع عن وطننا الذي اختلط بدمائهم الطاهرة.

سجل الشهيد” كالتالي :

الاسم والكنية : فيصل شحادة

اسم الأب      : عبدي

اسم الأم       : فضة

محل وتاريخ الولادة: 1973

محل وتاريخ الاستشهاد: 17/8/2016.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *