تحديث# طفلان يفقدان حياتهما بقصف تركي، واعتداءات تركية متواصلة

تحديث#

 

طفلان يفقدان حياتهما بقصف تركي، واعتداءات تركية متواصلة

 

استشهد طفلان اليوم، الأربعاء، في قصف تركي، استهدف قرية عرب حسن، شمال مدينة منبج من خلال صاروخ موجه.

 

واستهدف صاروخ موجهاً منزل عبد اللطيف الحنفي، مما أودى بحياة الطفلين محمد عبد اللطيف من مواليد 2009 وأحمد فؤاد الحنفي من مواليد 2010 وكلاهما أولاد عمومة من ذات القرية.

 

وكان مصدر القصف، القاعدة التركية المواجهة لقرية عرب حسن، والواقعة شمال نهر الساجور شمال منبج.

 

ومن جانب آخر، تعرضت مزرعة الجراد شمالي منبج لقصف بقذائف الهاون، وسقطت أكثر من 15 قذيفة على المزرعة.

 

يشار أن عدوان جيش الاحتلال التركي ينتهك بشكل يومي بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة القرى الآهلة بالسكان، ملحقاً أضراراً مادية بالبيوت والأراضي الزراعية فضلاً إلى تهجير الأهالي.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.