بحضور مجلس منبج العسكري، تأسيس مجلس الأعيان

بحضور مجلس منبج العسكري، تأسيس مجلس الأعيان

تحت شعار “بوحدتنا وتكاتف عشائرنا، نعلن مجلس الأعيان”، عقد الاجتماع الأول لتأسيس مجلس الأعيان في مدينة منبج وريفها، بحضور مجلس منبج العسكري، وقوى الأمن الداخلي، وأعضاء من الإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة منبج وريفها، وشيوخ ووجهاء عشائر ومشايخ دين.

بعد الوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح الشهداء، ألقى الرئيس المشترك للمجلس التشريعي في مدينة منبج وريفها، محمد علي العبو، كلمة، رحب بها بالضيوف ثم شرح الهدف من تشكيل مجلس الأعيان، تلاها كلمة باسم مجلس منبج العسكري، ألقاها القائد العام لمجلس منبج العسكري، محمد أبو عادل، هنأ وبارك لمجلس الأعيان تشكيله للمرة الأولى في مدينة منبج.

وعدّ “أبو عادل” أن مجلس منبج العسكري مشكل من أبناء العشائر والمكونات في مدينة منبج لذا فإن مجلس الأعيان يقع على عاتقه المسؤولية في حل الخلافات والنزاعات.

وتمنى “أبو عادل” بأن يكون مجلس الأعيان وأبناء العشائر سنداً لمجلس منبج العسكري للوقوف في وجه التهديدات التي تهدد أمن واستقرار مدينة منبج.

تلاها عدة كلمات، جميعها هنأت وباركت لمجلس الأعيان بتشكيله. وفي الختام تم الإعلان عن أسماء أعضاء مجلس الأعيان.

الجدير بالذكر أنه في الأيام القادمة سيتم انتخاب ستة أعضاء من ضمن المجلس لإدارة مجلس الأعيان.

المركز الإعلامي #لمجلس_منبج_العسكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.