16 سبتمبر، 2021

إنشقاق أكثر من 20 عنصراً من مرتزقة درع الفرات خلال أسبوع.

في هذه الآونة الأخيرة من تقدم هجمات الدولة التركية التي جاءت بعد سلسلة من التهديدات التي توجهها ساعة بعد
اخرى إلى العديد من المناطق، وخاصة إطلاقها لتهديدات بصدد منبج فقد تزايد عدد الإنضمامات يوما بعد يوم إلى قوات سوريا الديمقراطية و بتلك الإنتصارات التي حققتها في كل معركة على أرض الواقع فقد حدثت إنشقاقات عديدة من فصائل مرتزقة درع الفرات و إنضمامها إلى قسد. حيث وصل عددهم خلال أسبوع واحد ما يزيد عن 20 عنصرا، و بعد تنسيقهم مع مجلس منبج العسكري، و قد ذكروا في قولهم ما وجدوه بين تلك الفصائل من سوء المعاملة أو الإحترام، و قد شددوا فيما ذكروه حول الفرق الكامن و ما لاقوه من حسن المعاملة و الإستقبال من قبل قوات مجلس منبج العسكري. كما إنهم أبدوا استعدادهم لكل ما يقع على عاتقهم في الوصول إلى حياة مشتركة و الدفاع عن بلدهم و أهلهم. و بعد إتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة تم تسليمهم إلى الجهات المختصة لإعادة النظر في أوضاعهم و مستلزماتهم

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري