مجلس الشبيبة يفتتح خيمة إعتصام

منبج – افتتح مجلس شبيبة منبج خيمة إعتصام في قرية عرب حسن، والتي تبعد عن مدينة منبج قرابة 20 كم في الجهة الشمالية الغربية، وتحت شعار “بروح الشبيبة الثورية انتفضوا، حاربوا وحطموا الإحتلال التركي”.

وشارك قياديوا ومقاتلوا مجلس منبج العسكري وأعضاء المؤسسات التابعة للإدارة المدنية الديمقراطية في مدينة منبج وريفها وجمع غفير من الأهالي.

بعد أن تجمهر المشاركون في الساحة العامة انطلقوا إلى قرية عرب حسن، وبدأت فعاليات الإعتصام بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، وألقيت عدة كلمات من مجلس الشبيبة والإدارة المدينة الديمقراطية ومجلس المرأة.

وعرض سنفزيون لخص أعمال الشبيبة في منبج والتي كان في مجملها رفض الاحتلال التركي وتهديداته، وكان ضمن العرض لقطات لمقاتلي مجلس منبج العسكري وهم يتصدون لهجمات إرهابيي داعش في حملة دير الزور، وفي نهاية العرض ردد المعتصمون شعارات تحيي المقاومة وتندد بالاحتلال التركي للأراضي السورية.

وانتهى اليوم الأول في الخيمة بكلمة ألقتها ممثلة مجلس سوريا الديمقراطية في واشنطن “سينم محمد”، التي أكدت أن التهديدات التركية الأخيرة هي تهديد السلم الأهلي والاستقرار، الذي أنتجه النظام الديمقراطي الذي بني بتضحيات الشهداء من شباب وشابات من كافة المكونات.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات خيمة الاعتصام 3 أيام.

2018/12/29

 

المركز الإعلامي لمجلس منبج العسكري

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.