26 يوليو، 2021

معرض بعنوان “أوقفوا جرائم الحرب أنقذوا الإنسانية” في منبج

نظم اتحاد المثقفين في منبج وريفها معرضا للصور الفوتوغرافية تحت شعار “أوقفوا جرائم الحرب وانقذوا الإنسانية” وذلك رفضاً واستنكاراً للهجمات والغزو التركي لشمال وشرق سوريا.
وبحضور ممثلين عن كافه مؤسسات الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج وريفها، والعشرات من الأهالي، افتتح اليوم معرض للصور الفوتوغرافية وذلك في صالة اتحاد المثقفين الذي يعرض فيها جرائم وممارسات العدوان التركي على مدينة منبج وشمال وشرق سوريا عامة.
وترافق ذلك مع تنظيم أصبوحة شعرية شارك فيها عدد من شعراء مدينة منبج وهم كل من “الشاعر أحمد اليوسف، والشاعر رشيد عباس، والشاعر الشاب إبراهيم مصطفى، والشاعر الشاب سعيد حمادة، والشاعرة فاطمة حميد”.
حيت بدأت فعاليات الأصبوحة بالوقوف دقيقة صمت اجلالاً واكراماً لأرواح الشهداء، ليقدم بعدها الشاعر رشيد عباس قصيده شعرية بعنوان “دم الشهيد”، تلاها تقديم الشاعر الشاب سعيد حمادة قصيدة بعنوان “العابرون على الرماد” وقدمت الشاعرة فاطمة حميد قصيدة بعنوان “علوي” والشاعر أحمد اليوسف قصيدة بعنوان “مقصلة الضياء” ليختم بقصيدة للشاعر الشاب إبراهيم مصطفى، بعنوان “رثاء شهيد”.
حيث دار مضامين كافة القصائد حول تخليد الشهداء، وإبراز دورهم الريادي في التحرير، بالإضافة إلى القصائد التي تحيي المقاومة بوجه الاحتلال.
المركز الاعلامي لمجلس منيج العسكري